القيلولة مهمّة لتقوية ذاكرة الأطفال

0 518

أفاد باحثون أميركيون بأن نوم القيلولة يساعد الأطفال في تعزيز التعلم وتقوية الذاكرة وزيادة أنشطة مراكز المخ.
وأشارت دراسة أجريت حديثاً في الولايات المتحدة الى أن خلود الأطفال في نوم القيلولة لمدة ساعة بعد الغداء، يمكن أن يساعدهم في التعلم من خلال تعزيز قوة الدماغ وزيادة النشاط في مناطق الدماغ المرتبطة بالتعلم ودمج المعلومات الجديدة.


 
وقال الباحثون إن نوم القيلولة يبدو أنه يساعد الأطفال من عمر 3 إلى 5 أعوام في تذكر الدروس بشكلٍ أفضل في مرحلة ما قبل المدرسة.
 
ودرس الباحثون في جامعة “ماساشوستس أمهيرست” حالة 40 صغير، وفقاً للخبراء، تلعب الاغفاءة اليومية دوراً هاماً في تعزيز وتحسين قدرات الذاكرة. في التجربة التي ضمت 40 طفلا.
 
عرض على الأطفال فترة راحة بعد تناول وجبة الغداء، ثم بعد ذلك طُلب منهم إداء إختبار للقدرات البصرية المكانية. فكانت النتائج ممتازة (فالأطفال تذكروا 10 % معلومات أكثر من الحالة العادية)، وبالمقارنة مع اليوم التالي، عندما لم يحصلوا على فترة راحة.
 
وكقاعدة، يحتاج الاطفال ما بين 11-13 ساعة من النوم للحفاظ على نشاط الدماغ أثناء اليوم. والنوم أثناء النهار هام كالنوم أثناء الليل. وبدونه، سيشعر الأطفال بالتعب، والغضب، وكثرة النسيان.
 
وتم وضع نتائج الدراسة في دورية الأكاديمية الوطنية للعلوم التي أكدت استمرار فوائد نوم القيلولة في فترة ما بعد الظهر إلى اليوم التالي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد