شعلة مضاءة من مئات السنين داخل شلال مياه!!

0 361

حول العالم، هناك المئات من الشعلات، لكن قلة منها طبيعية، وجميعها يعتقد أنها تبقى مضاءة بفعل غاز تنتجه الصخور تحتها باستثناء شعلة بارك ريدج في غرب نيويورك التي يعتقد أنها أشعلت على يد السكان الأصليين ولم تنطفئ حتى يومنا هذا.


 
ويتوجب لعملية الاشتعال أن تكون الصخور تحتها حارة جداً لدرجة تفوق غليان الماء، غير أن باحثين من جامعة “إنديانا” اكتشفوا أن الصخور تحت بارك ريدج ليست حارة لدرجة إنتاج غاز، فهي تشابه حرارة كوب من الشاي، ما يعني أن عملية جيولوجية من نوع آخر تشعل نار الشلالات.
 
ورغم أن هذه العملية لا تزال مبهمة للعلماء، فقد لفتت الدراسات الأولية إلى إمكانية وقوف تسربات لغاز الاردواز أو الشيست وراءها، وهو غاز محبوس بين الأحجار الطبقية.
 
حيث أثبتت أن الغاز الذي يبقي الشعلة مضاءة يحوي نسبة مركزة عالية جداً من غازي الإيثان والبروبان، مما قد يحويه أي غاز مسرب آخر.
 
مجموعة من الألغاز جمعتها شعلة نيويورك في لهيبها فحيرت العلماء، واحتارت معها عيون السياح الذين يقصدونها من كل مكان.

تعليقات الفيس بوك

تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط