أميركي يتخلى عن وظيفته ليطارد العواصف والأعاصير

0 286

تخلى مواطن أميركي عن وظيفته ليمتهن مهنة أخرى هواها وعشقها وهي مطاردة الأعاصير.


 
وبحسب تقرير مصور نشرته “دايلي ميل” البريطانية ، فقد احترف مايك هولينجشيد (37 عاماً) مهنة التصوير، لاسيما مطاردة الأعاصير والعواصف وتصويرها منذ 1999.
 

 
وترك هولينجشيد مهنته الأصلية في إحدى مصانع الذرة، ليتفرغ تماماً لمراقبة ورصد التغيرات الجوية والظواهر الطبيعية وبالأخص العواصف والأعاصير التي أدمنها وصار عاشقاً لها.
 
واضطر هولينجشيد إلى السفر والتنقل مئات الأميال بحثاً عن الأماكن التي تقع فيها الأعاصير والعواصف كثيراً، واصفاً حالته بـ”الإدمان والجنون”، ما دفعه إلى نقل إقامته إلى منطقة أمريكية، هي الأكثر اجتياحاً للعواصف والأعاصير.
 

 
وصور هولينجشيد نحو أكثر من 932 إعصاراً وعاصفة من أصل 1037 إعصاراً أعلنت الولايات المتحدة عنهم حتى عام 2012.

تعليقات الفيس بوك

تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط