هل تعلم أن الكاتشب كان يستخدم في القرن الثامن عشر كدواء

1 229

ان قدرة ثمار الطماطم على محاربة أمراض الشيخوخة يمكن تلخيصها في كلمة واحدة ” الليكوبين “.

 

فثمرة الطماطم تحتوي على أعلى نسبة من مادة الليكوبين – وهي أقوى مضادات الأكسدة المعروفة – بالنسبة لباقي الأطعمة.

والمعروف أن مادة الليكوبين تقي من أمراض القلب، والبول السكري وهشاشة العظام.

 

والأكثر من ذلك أن هناك العديد من الاختبارات التي تجرى حاليا لاكتشاف دور مادة الليكوبين – الموجودة في الطماطم – في محاربة سرطان الجهاز الهضمي وسرطان الثدي والبرستاتا، وتبدو نتائج تلك الاختبارات مبشرة إلى حد كبير.

 

ليس هذا فقط، بل اظهرت الاختبارات أيضا أن مادة الليكوبين الموجودة في الطماطم تمتص بسهولة إذا ما حولت الطماطم إلى صوص أو صلصة أو عصير أو كاتشاب.

 

ففي هذه الحالات تمتص مادة الليكوبين بشكل أفضل أربع مرات عن تناول الثمرة نيئة.

تعليقات الفيس بوك

تعليق

تعليق 1
  1. رويدا يقول

    سبحان الله

    أول مرة اعرف هذه المعلومة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط